Elhak Center for Democracy and HR
Just another WordPress site

جنح السيدة زينب تؤيد حبس ” الزعيم ” ثلاث سنوات

0

رفضت محكمة جنح السيدة زينب، المعارضة في الحكم الصادر بحق حمدي الزعيم الصحفي بجريدة الحياة حيث قررت المجكمة في حكمها الصادر اليوم الاثنين 30 يوليو 2018 بتأييد حبس الزعيم لمدة ثلاث سنوات، في القضية المعروفة اعلاميا بقضية «صحفيي المشرحة».

وتعود القضية إلى الاول يوليو 2015، حين قُبض على “الزعيم” أثناء تغطيته لاستلام أهالي عدد من قيادات اﻹخوان جثث ذويهم من مشرحة زينهم، الذين تم قتلهم بمدينة السادس من أكتوبر عام 2015،

و ذلك اثناء تغطية ذهاب الأهالي لمشرحة زينهم لاستلام جثث ذويهم، إلا أنه حدثت مشادات كلامية بينه وبين بعض الضباط المكلفين بتأمين المشرحة، لعدم حمله تصريحًا بالوجود أو كارنيه نقابة الصحفيين، وقُبض عليه.و بعدها اخلي سبيل حمدي،

و في سبتمبر 2016 القي القبض على حمدي الزعيم مره اخرى و ذلك أثناء تصويره تقريرا متعلقًا بالحجاب في محيط نقابة الصحفيين مع الصحفي أسامة البشبيشي، وفي أبريل 2018، قررت الدائرة 167 جنايات القاهرة إخلاء سبيل حمدي الزعيم، والصحفي محمد حسن بتدابير احترازية، والصحفي أسامة البشبيشي بضمان محل إقامته.

إلا أن حمدي الزعيم فوجئ أثناء إنهاء إجراءات الإفراج عنه بوجود حكم غيابي عليه بثلاث سنوات، في قضية «صحفيي المشرحة»، ولم يكن يعلم أن القضية متداولة، وتمت إحالتها لمحكمة جنح السيدة زينب.

وقدم الزعيم معارضة على الحكم عقب علمه به، وأيدت المحكمة حكم حبسه ثلاث سنوات، بالإضافة إلى غرامة 10 آلاف جنيه.

Facebook Comments

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.