Elhak Center for Democracy and HR
Just another WordPress site

الائتلاف المدني للاصلاح الديمقراطي ( شارك ) يعلن خطة مراقبة يوم الاقتراع والفرز لانتخابات التجديد النصفي لمجلس الشوري المصري 2010

0
في اطار اعلان الائتلاف المدني للاصلاح الديمقراطي ( شارك ) عن عزمة مراقبة جميع مراحل انتخابات التجديد النصفي لمجلس الشوري المصري 2010 واصدارة العديد من التقرير والبيانات التي توثق كل ما يحدث في الانتخابات من مرحلة فتح باب الترشيح مرورا بمرحلة اعلان اسماء المرشحين والطعون ومرحلة الدعاية

في اطار اعلان الائتلاف المدني للاصلاح الديمقراطي ( شارك ) عن عزمة مراقبة جميع مراحل انتخابات التجديد النصفي لمجلس الشوري المصري 2010 واصدارة العديد من التقرير والبيانات التي توثق كل ما يحدث في الانتخابات من مرحلة فتح باب الترشيح مرورا بمرحلة اعلان اسماء المرشحين والطعون ومرحلة الدعاية ومرحلة التنازلات وانتهاءاً بمرحلة يوم التصويت والفرز واعلان النتائج ومتابعتها وذلك ايمانا من الائتلاف المدني بحق المواطنين المصرين بمراقبة ومتابعة انتخاباتهم بنفسهم لذلك اطلقنا علي خطة مراقبة الانتخابات المراقبة الشعبية للانتخابات المصرية .

من هنا وقبل الانتخابات بـ4 ايام اراد الائتلاف ان يعلن عن خطتة لمراقبة يوم الانتخاب ومرحلة الفرز واعلان النتائج ومتابعتها ولكن قبل ان نعلن عن خطة المراقبة الشعبية يجب ان نوضح عدد من الاحداث التي حدثت في الفترة الاخيره وهي كالاتي :

اخبار اللجنه العليا للانتخابات

أعلن المستشار انتصار نسيم رئيس اللجنة العليا للانتخابات ورئيس محكمة استئناف القاهرة أن 446 مرشحا سوف يخوضون انتخابات التجديد النصفي لمجلس الشوري في 55 دائرة انتخابية في الانتخابات التي ستجري الثلاثاء المقبل بعد تنازل 66 مرشحاً عن الترشيح، مشيراً إلي أن 14 مرشحاً فازوا بالتزكية في تلك الانتخابات بعد ان كانت عدد الدوائر الانتخابية التي كان متنافسون عليها المرشحين ( 88 دائرة انتخابية ) في جميع محافظات مصر ما عدا محافظتي الاسماعيلية و الوادي الجديد.

وبذلك اصبح عدد الذين كانوا قد تقدموا للترشيح في الموعد القانوني بلغ 575 مرشحاً، فيما تم استبعاد 48 مرشحاً لعدم استيفائهم مستندات الترشيح أو مخالفتهم لأحد شروط الترشيح وتنازل عدد 66 مرشحا وفاز بالتزكية عدد 14 مرشحا وبذلك اصبح عدد المتنافسين في الانتخابات التي ستجري يوم الثلاثاء الموافق 1 يونيو 2010 عدد 446 مرشحا في 55 دائرة انتخابية .

الائتلاف المدني للاصلاح الديمقراطي ( شارك ) يدعو المواطنين المصرين الى المشاركة بالذهاب الي صناديق الانتخابات للادلاء باصواتهم وممارسة حقهم الدستوري والقانوني .

كما يدعو الائتلاف المدني للاصلاح الديمقراطي ( شارك ) اللجنة العليا للانتخابات ووزارة الداخلية المصرية تنفيذ ما صرحت به الحكومة المصرية علي لسان السيد الرئيس محمد حسني مبارك رئيس الجمهورية بان الانتخابات يجب ان تجري بنزاهة وشفافية وعدم تدخل اي جهة في تغير النتيجة ايا كانت النتيجة .

خطة مراقبة انتخابات الشوري 2010 يوم 1 يونيو 2010

اولاً : مرحلة تدريب المراقبين

قام الائتلاف المدني للاصلاح الديمقراطي ( شارك ) بتدريب عدد كبير جدا من المراقبين في المحافظات المختلفة مثل الاقصر – قنا – المنيا – القاهرة – حلوان – المنوفية (بالجهود الذاتية لاعضائة ) وغيرها من المحافظات علي اعمال المراقبة وايضا علي مدونة السلوك الذي لابد ان يعلمها المراقب لتفادية الوقوع بالاخطاء ولقد اسعدنا الحماس الذي رايناه في وجه المراقبين وهم في الاساس متطوعين لا يتقاضون اجرا رائدهم الى هذا احساسهم بالمسئولية تجاة وطنهم وانتماءهم ووعيهم بقضاياة

هذا و قد دارت اعمال ورش العمل على اكثر من محور حيث تم تعريف المراقبين بماهية اعمال المراقبة و ماهي صلاحيات المراقب و حقوقه و واجبات المراقب ، اضافة الى تعريف المتدربين بماهية التشريعات الوطنية المعنية بالانتخابات و ماهية المواثيق و الاتفاقيات الدولية المعنية بنزاهة الانتخابات و شفافيتها ، اضافة الى تناول مشروعية عملية المراقبة من المنظور القانوني ،كذلك تناولت اعمال التدريب بناء قدرات المتدربين على التعامل مع استمارات اعمال المراقبة من حيث فتح او اغلاق لجان الاقتراع ورصد التصويت وعملية عمليات الفرز (عد الاصوات ورصد النتائج )

ثانيا : تنظيم اعمال المراقبة وغرفة العمليات

قرر الائتلاف المدني للاصلاح الديمقراطي ( شارك ) ان ينشأ غرفة عمليات لمتابعة اعمال المراقبة جواستقبال الشكاوي من المرشحين والمواطنين ومتابعة العملية الانتخابية نفسها وستتكون غرفة العمليات من عدد من النشطاء والمحامين وفريق من الباحثين لاصدار التقرير والبيانات الصحفية اول بأول .

اما بالنسبة للمراقبين في المحافظات تم ارسال استمارات المراقبة اليهم في محافظاتهم عن طريق منسقين المحافظات ومنسقين الدوائر ووضع خطة لتوزيع المراقبين بين اللجان وللعلم فان المراقب سيتمركز في لجنه او مقر انتخابي واحد يحتوي علي اكثر من لجنة .

وشكل المراقبة يكون هرمي قاعدته من المراقبين واضلاعة من المنسقين في المحافظات ومنسقي الدوائر الانتخابية وقمته غرفة العمليات التي تمسك بكافة الخيوط من مراقبين ومنسقين وتخرج نتائج المراقبة اولا باول .

وسوف يتم وضع استمارة المراقبة علي الموقع الالكتروني الخاص بالائتلاف اذا اراد المراقبين تسجيل البيانات الكترونيا من خلال نظام المراقبة الالكتروني الذي يتم تنفيذة لاول مره في الائتلاف المدني للاصلاح الديمقراطي ( شارك ) مما يعطي ارياحية لمراقب في الطريقة التي يحب ان يسجل بها .

وبالنسبة للاستمارت التي تدون باليد فستجمع من خلال منسق الدائرة ومنسق المحافظة وسيتم تفريغها من قبل منسق المحافظة في استمارة معده لهذا وارسالها هي والاستمارات الي لجنة البحوث بالائتلاف لصياغة ما جاء فيها واصدار تقرير ختامي لاعمال المراقبة .

وسوف يتم عقد مؤتمر صحفي بعد 15 يوم من اعلان النتيجة النهائي بعد الاعادة لعرض التقرير النهائي للصحفيين والاعلاميين .

استمارة المراقبة علي الموقع الالكتروني : http://www.sharek.nadrf.com/

ثالثا : لماذا بور سعيد الان

لقد قرر الائتلاف المدني للاصلاح الديمقراطي ( شارك ) انشاء غرفة العمليات في محافظة بور سعيد الباسلة وذلك لكون بور سعيد من المحافظات التي ضربت مثالا عظيما فى المشاركة الشعبية عبر ملحمة وطنية عظيمة ابان العدوان الثلاثي علي مصر والتي تاثرت به مدينة بور سعيد ولكن لوعي شعبها واداراكهم ان الاتحاد والمشاركة الشعبية هي اهم الطرق الى الصمود والنصر فتقاسموا الطعام والماء ووتنفسوا بهواء التضحية والفداء واصبحوا الكل في واحد وودون ملحمة رائعة اضحت رمزا يجب ان نحتذي به الان وتصبح رسالة لكل المواطنين المصرين اذا ارادتم تقدم وحياه افضل فعليكم بالمشاركه في ادارة الشأن العام بشكل ايجابي .

من هنا قررنا ان نكرم هذه المدينة الباسلة العظيمة وان نجعلها مثلا نحتزي به في كل وقت وسوف يبث برامج راديو ترانزيت من بور سعيد ايضا علي ايد شباب صحفيين متطوعين من ابناء بور سعيد .

 

Facebook Comments

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.