Elhak Center for Democracy and HR
Just another WordPress site

صالون “رواد المدافعين” اقرارا لمبادئ القانون الدولي علي امريكا اغلاق سجن جوانتانامو وكافة المعتقلات السرية

0
عقدت مساء يوم الأحد الموافق 8/11/2009 ندوة حول انتهاكات سجون جوانتانامو وموقف القانون الدولى العام. ضمن أولي حلقات صالون “رواد المدافعين”وأدار الندوة الأستاذ/ محمد زارع المحامى، ورئيس المنظمة العربية للإصلاح الجنائى. والذي رحب بالحضور وأكد علي اهمية الحفاظ علي الكرامة الانسانية وحقوق الانسان في كافة سجون العالم بما في ذلك المعتقلات الامريكية وخاصة معتقل جوانتنامو .

عقدت مساء يوم الأحد الموافق 8/11/2009 ندوة حول انتهاكات سجون جوانتانامو وموقف القانون الدولى العام. ضمن أولي حلقات صالون “رواد المدافعين”

وأدار الندوة الأستاذ/ محمد زارع المحامى، ورئيس المنظمة العربية للإصلاح الجنائى. والذي رحب بالحضور وأكد علي اهمية الحفاظ علي الكرامة الانسانية وحقوق الانسان في كافة سجون العالم بما في ذلك المعتقلات الامريكية وخاصة معتقل جوانتنامو .

وتحدث الدكتور/ محمد غازى- عن لمحة تاريخية وسياسية عن قيام سجون جوانتانامو، والتكييف القانونى للسجون والسجناء، ومسألة هيكلة السجون والسلطة المشرفة عليها، كما تحدث أيضاً عن أنواع الانتهاكات داخل السجون، والقواعد القانونية الدولية، وموقف أشخاص القانون الدولى من السجون والسجناء، وأعطي في النهاية رؤية استشرافيه عن ملف جوانتانامو بشكل عام.

كما تحدث أيضاً الأستاذ/ أحمد سيف الإسلام حمد المحامى، ومدير مركز هشام مبارك للقانون حول السياسة الأمريكية وانتهاكات حقوق الإنسان.

وعقدت الندوة بتنظيم مشترك بين الاتحاد المصري لمنظمات حقوق الانسان الشابة والمنظمة العربية للاصلاح الجنائي في اطار تنظيمهم المشترك لصالون “راود المدافعين” وذلك بمقر المنظمة العربية للإصلاح الجنائى الكائن ب 14 شارع سرايا الأزبكية من شارع عماد الدين- القاهرة.

وتبنت الندوة عدة توصيات :

الي منظمات المجتمع المدني :

1- ان حماية حقوق الانسان واجب علي المنظمات الحقوقية في جميع انحاء العالم قبل ان يكون واجب علي الاليات الدولية

الي منظمة الامم المتحدة :

2- الغاء حق الفيتو في مجلس الامن والذي يجعل خمس دول اعضاء في الامم المتحدة تتحكم في مصير اعضاء المنظمة البالغ عددهم 192 دولة .وذلك بناء علي تغير الموازين الدولية .

3- قيام الامم المتحدة بدورها في نشر الامن والسلم الدوليين ونشر العدالة الجنائية الدولية بين اعضائها ومحاسبة مرتكبي الانتهاكات دون تمييز.

4- وفي اطار اصلاح منظومة الامم المتحدة والنظام العالمي فان العالم اليوم بحاجة الي وضع قواعد قانونية دولية ملزمة لكافة اعضاء المجتمع الدولي تتناسب مع حجم المشاكل الموجودة وتحقق الامن والمساواة وتعزز احترام حقوق الانسان.

الي الحكومة الامريكية :

5- اقرار العدالة الدولية والانحياز لها والتوقف عن سياسة الكيل بمكيالين تجاه قضايا الصراع العربي الاسرائيلي

6- ان تتخذ الولايات المتحدة طرقا سلمية وسياسية وان تنهي تواجدها العسكري من كل دول العالم وخاصة افغانستان والعراق تطبيقا لمبادئ القانون الدولي وان تحل قوات حفظ السلام التابعة لمجلس الامن في اماكن الصراعات وتدعم القوات المسلحة في أي دولة بها نزاع من خلال الامم المتحدة كي تحل النزاعات داخليا دون تدخل في سيادة الدول وارادتها .

7- ان تغلق الولايات المتحدة كافة السجون السرية الامريكية المخالفة للقانون الدولي الانساني .وعلي الاخص سجن جوانتنامو .

8- الافراج الفوري عن كافة المعتقلين في سجن جوانتانامو والذين تمت تبرئتهم والذين لم يحاكمو مع تعويض ضحايا التعذيب والاعتقال القسري .وملاحقة ومسائلة ومعاقبة مرتكبي انتهاكات سجون جوانتانامو .والتاكيد علي بطلان جميع اجراءات واعمال اللجان العسكرية والتي يحاكم امامها المعتقلون.

9- ان تنضم الولايات المتحدة الي المحكمة الجنائية الدولية وتلغي كافة اتفاقياتها الثنائية مع الدول والتي بلغت قرابة 100 دولة والتي تقضي بعدم محاسبة مجرمي الحرب امام محكمة الجنايات الدولية .

الي الرئيس اوباما :

10- ان يعمل جاهدا علي تحقيق تلك التوصيات ساعيا الي تحقيق الامن والسلم الدوليين واقرار العدالة الدولية ودعم حقوق الانسان وكرامته في جميع انحاء العالم .

ترسل نسخة من البيان الي :

1. كافة وسائل الاعلام والمنظمات الحقوقية الدولية والاقليمية والمحلية

2. وزارة الخارجية المصرية

3. مكتب الامم المتحدة في مصر

4. السفارة الامريكية في مصر

5. وزارة الخارجية الامريكية

6. الكونجرس الامريكي

7. البيت الابيض

للمزيد من المعلومات يمكنكم التواصل عبر الايميلات التالية :

info@wiki.tchr-eg.com

info@yon.tchr-eg.com

m.ali@tchr-eg.com

للإطلاع علي موقع الموسوعة الالكترونية برجاء الولوج علي الرابط التالي :

www.wiki.tchr-eg.com

 

Facebook Comments

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.